الثلاثي الثاني

 

يعاني الجسم، خلال هذا الثلاثي، من تغييرات كثيرة :
•  زيادة وزن الأم. تلاحظ حركات نشاط للجنين انطلاقا من الأسبوع ال 21 أي 4  أشهر+1 أسبوع.
•  يتّسع الرحم و يزداد حجمه، قصد السماح للجنين بالتطور.
•  تبدأ الآلام بسبب إتساع الرحم.
•  الحاجة إلى التبول بشكل متكرر، تطور  دماغ الجنين و يصبح حساس للمس و تظهر الأظافر على الأيادي.
•  في هذه المرحلة ، تكون زيارة الطبيب ضرورية وذلك لإجراء الفحص الجينيكولوجي.


- من الضروري إجراء تحاليل دموية  و تحليل احتمال الإصابة بداء المقوسات، والحصبة إضافة إلى فحص الكشف عن سكري الحمل.

- تصبح عملية رؤية الجنين عبر الإيكوغرافي للمرة الثانية ضرورية جدا للكشف عن العيوب الخلقية المحتملة مع تحديد جنس الجنين.

 

النظام الغذائي أثناء فترة الحمل

 

يتغذى الجنين من جسمك عبر المشيمة، حيث يحصل منها على جميع العناصر الغذائية الضرورية للنمو. لا يجب تغيير نمطك الغذائي بسب تلك الأعراض ، و لكن تناولي الطعام بشكل أفضل،  لضمان جودة لأنسجة الجنين. يصبح تناول مكملات حمض الفوليك ضروريا بمجرد حصول الرغبة في الحمل و أثناء الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل. و في خلال فترة الثلاثي الثاني من الحمل ، تكون الاحتياجات الإضافية مقدرة بما يقارب 100 سعرة حرارية في اليوم لتصل  في الثلاثي الثالث إلى حوالي 250 سعرة حرارية يوميا. من المهم أيضا أن يكون هناك على الأقل 4 وجبات في اليوم (الإفطار و الغداء، اللمجة و العشاء)، مع عدم تخطي وجبات الطعام و تجنب تناول وجبات خفيفة بين الوجبات الرئيسية . ينبغي أن يكون النظام الغذائي الخاص بك متوازنا خلال فترة الحمل و الذي يسمح  للطفل الحصول على البروتين و الدهون و الكربوهيدرات و الفيتامينات و المعادن و الماء و الألياف، كما ينبغي أن تحافظي على صحتك. تذكري القاعدة الذهبية : تناولي قليلا من كل شيء و بكميات معقولة.

 

تطور الجنين

 

هناك كائن صغير في أحشائك ينمو أسبوعيا. حيث ستسمح لك الموجات فوق الصوتية برؤية جنينك و مواكبة تطوره . قصد فهم أحسن لمختلف مراحل نموه ، إليك هذه المراحل : 

 

 

 

 

 


Partager:


 

 

 

 

من نفس الفئة